السبت/2018/08/11
الرئيسية / علم الفلك في العهد الإسلامي / محمد بن جابر بن سنان البتاني

محمد بن جابر بن سنان البتاني

محمد بن جابر بن سنان البتاني
محمد بن جابر بن سنان البتاني

محمد بن جابر بن سنان البتاني

هو أبو عبد اللّٰه محمد بن جابر بن سنان البَتّاني وهو عالم فلك ورياضيات وأحد نوابغ العلم في عصره ويكنّى بـ”البَتّاني” نسبة إلى مسقط رأسه “بتان” ولقبه البعض ببطليموس العرب ، ويعتبره لالاند العالم الفرنسي من العشرين فلكياً المشهورين في العالم .

 

نشأته وميلاده

ولد البتاني حوالي عام (240هـ-854م) بإقليم حران في “بتان” وإقليم حران في مدينة حران التي تقع بين مدينتي الرها و الرقة بشمال غرب العراق.

وكانت أسرته قديمًا تدرّس الديانة الصابئية، التي جاءت منها نسبة “الصابئي” .

وقد أمضى البتاني أغلب حياته برصد الأجرام السماوية بمرصد البتاني او مرصد الرقة وذلك من عام (264هجري ـ-878ميلادي) حتى عام (306هجري ـ-918ميلادي).

 

حياته العلمية ودراسته

لا يوجد تفاصيل عن معلمين وأساتذة البتاني والمراحل التعليمية في حياته، ولكن من المعروف أن الفلكي يحيى بن أبي منصور والفلكي علي بن عيسى الأسطرلابي كانا من أكبر الفلكيين في العصر الذي نشأ فيه، ومن المحتمل أنه قد تعلم وتتلمذ على يد أحدهما (خصوصًا وإن الفلكي علي بن عيسى الاسطرلابي كان مثله حرانيًا ) أو على يد بعض تلامذتهما.

والأمر المؤكد أن البتاني قد درس و استوعب المؤلفات الفلكية التي كانت متوافرة في عصره، خصوصًا كتاب المجسطي لبطلميوس، والذي قد كتب فيما بعد تعليقًا عليه وقام بإنتقاد بعضاً من أراء بطليموس التي وردت فيه.

وفي “الفهرست” ذكر ابن النديم أن البتاني قد بدأ رحلته مع الرصد الفلكي عام (264هـجري-878ميلادي) ومن الثابت أن البتاني قد أقام فترة بمدينة الرقة، وأجرى بها جزءاً من أرصاده والتي تواصلت حتى عام (306هـجري-918ميلادي) وذلك وفقًا لما ذكره ابن النديم، وأنه قد أقام فترة أخرى بمدينة أنطاكية حيث أنشأ المرصد الذي عرف باسم مرصد البتاني بشمال سوريا .

وقد كان عصر البتاني عصر ازدهار لعلم الفلك الصابئي المندائي وعصر تتابعت فيه الإنجازات العلمية الصابئية في مجال هذا العلم.

و قد نشأ البتاني في عائلة جُلّ أفرادها من العلماء، وهو أحد أحفاد العالم الكبير الصابئي المندائي “ثابت بن قرة” (ت 288هـجري-901ميلادي).

 

الإنجازات العلمية للبتاني

وقد حقق البتاني في علم الهيئة (الفلك) إنجازات بارزة ، هذا بالإضافة إلى إنجازاته في مجال العلوم الرياضية (حساب المثلثات، والجبر والهندسة) وايضاً الجغرافيا.

ولروعة إنجازاته الفلكية اطلق عليه لقب “بطليموس العرب” وذلك تشبيهًا له بالعالم الفلكي والرياضي والجغرافي السكندري “كلاوديوس بطليموس” والذي عاش في القرن الثاني الميلادي.

ويعرف البتاني في الغرب باسمه المحرف “ألباتيجنوس” (Albategnius) و”ألباتيجين” (Albategni).
الإنجازات العلمية للبتاني في مجال علم الفلك

ومن أهم إنجازات البتاني الفلكية هي أرصاده الصحيحة التي تعد من أدق ما أجراه الفلكيون العرب من أرصاد، ومن أدق الأرصاد التي قد أجريت حتى القرن السابع عشر، الأمر الذي ما زال يثير دهشة وإعجاب علماء الفلك وذلك نظرًا لإفتقار البتاني للآلات الفلكية الدقيقة التي توافرت في القرنين الماضيين

وفي إطار تلك الأرصاد الصحيحة قام البتاني برصد زاوية الميل الأعظم، وقاس موضع أوج الشمس في حركتها الظاهرية فألفاه قد تغير عن القياس الذي أجراه بطليموس في القرن الثاني الميلادي.

 

Albategnius
البتاني حاملاً إسطرلابه

 

إنجازات البتاني العلمية في حساب المثلثات:

  • توصل البتاني إلى بعض المعادلات الأساسية والحلول الهامة في علم حساب المثلثات الكري (Spherical Trigonometry) وهو العلم الرياضي الذي أسهم إسهامًا كبيرًا في ارتقاء علم الفلك.
  • يعد البتاني أول من استبدل “الوتر” الذي كان بطليموس يستعمله بـ”الجيب” الذي يعتبر إحدى النسب المثلثية والذي يساوي حاصل قسمة طول الضلع المقابل للزاوية على وتر المثلث القائم الزاوية.
  • قام البتاني بالتوصل لمعادلة جبرية لحساب قيمة الزاوية بمعلومية النسبة بين جيبها وجيب تمامها.
  • يعتبر البتاني أول من حسب الجداول الرياضية لنظير المماس.
  • يعد البتاني من أوائل العلماء المسلمين الذين استخدموا الرموز في تسهيل العمليات الرياضية.
  • أسهم في مجال علم الجبر وحساب المثلثات وينسب الفضل إليه في ابتكار مقاليب النسب المثلثية الأساسية (قا، قتا، ظتا).
  • يقال أن البتاني قد كان من أوائل من اكتشفوا كروية الأرض وأن كل كوكب يسير في مسار بيضاوي.
  • ذكر الأستاذ الزركلي في كتابه الأعلام (لم يعلم في الإسلام بلغ مبلغ بن جابر – البتاني – في تصحيح أرصاد الكواكب وامتحات حركاتها).
  • وذكر في نفس المرجع السابق هو (أول من كشف السمت (azimuth) والنظير (nadir) وحدد نقطتهما في السماء).
  • يعد البتاني أول من اكتشف حركة الأوج الشمسي وتقدم المدار الشمسي وانحرافه.
  • قال عنه “نيلنو” (إن له رصودا جليلة للكسوف والخسوف اعتمد عليها دنتورن سنة 1749 م في تحديد تسارع القمر في حركته خلال قرن من الزمان).
  • قال عنه لالند الفرنسي : (البتاني أحد الفلكيين العشرين الأئمة الذين ظهروا في العالم كله).
  • البتاني هو أول من اكتشف هذه الصيغ المثلثية:
    cc532647d906d54a16d9a86a3ed09e0a
  • وهذه أيضا:
    e3535f4363a312607eb9a5f8df8c7d2e
    80d3bec35ce7896f97e9d261a588c8c5
    aea72bfd7d269c2d28a62b5fa998a45b