الأحد/2018/02/25
الرئيسية / الفضاء / الجسيمات دون الذرية التي تم إكتشافها..والشيء المحير!!!..مترجم

الجسيمات دون الذرية التي تم إكتشافها..والشيء المحير!!!..مترجم

الجسيمات دون الذرية التي تم إكتشافها..والشيء المحير!!!…فيديو مترجم

 

الجسيمات دون الذرية
محاكاة لما يمكن ان يحدث عن تصادم بروتونات في مصادم هادرون وتوضيح للمسارات الجسيمات التي تنتج By Lucas Taylor / CERN

 

 

الجسيمات دون الذرية والجسيم دون الذري هو الجسيم الأصغر من الذرة

وهذا يعني أنه صغير جداً

وعلى غرار الذرات والجزيئات فإن الجسيمات دون الذرية صغيرة جداً

بحيث لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة

وهي أيضا مثيرة جداً للاهتمام للعلماء الذين يحاولون فهم الذرات بشكل أفضل

والمجال المعني بدراسة الجسيمات دون الذرية يسمى فيزياء الجسيمات

والجسيمات دون الذرية التي شاع دراستها هي التي تكون الذرات:

مثل البروتونات، النيوترونات، والإلكترونات

وغالبا ما ترتبط هذه الجزيئات معاً داخل الذرة بواسطة واحدة من القوى الأساسية الأربعة

(الجاذبية، القوة الكهرومغناطيسية، القوة القوية، أو القوة الضعيفة).

اما خارج الذرة الجزيئات غالباً ما تتحرك بسرعة جداً قريبة من سرعة الضوء الذي هو سريع جداً.

وتنقسم الجسيمات دون الذرية إلى مجموعتين، باريونات وليبتونات.

والباريونات مكونة من الكواركات

ويعتقد أن الليبتونات تعتبر من بين أصغر الجسيمات والتي تدعى الجسيمات الأولية.

والباريونات لها عدد باريون معين ففي التفاعلات يجب على العدد الباريوني ان يبقى محفوظ،

وهذا يعني أن كلا الجانبين اللذان يشكلان بداية ونهاية التفاعل يجب أن يكون لهما نفس العدد من الباريونات.

والجسيمات الباريونية تتكون من مزيج من 3 من الكواركات الستة، والتي هي من بين أصغر الجسيمات.

وأنواع الكواركات ستة هي علوية وسفلية (التي تشكل البروتونات والنيوترونات)، غريبة، ساحرة، قمي، وقعري.

واللبتونات عموماً أصغر بكثير من الباريونات.

وتشمل هذه الفئة الإلكترونات، الميونات، التاو والنيوترينوهات.

والليبتونات لا تتكون من الكواركات وغير قابلة للإنقسام.

الجسيمات دون الذرية
النموذج القياسي للجسيمات الأولية

 

ولكل واحد من هذه الجسيمات جسيم مضاد.

والجسيمات المضادة لها نفس كتلة نظرائهم العاديين، إلا أن لهم شحنة كهربائية معاكسه.

ولا يمكن أن توجد المادة المضادة والمادة العادية بالقرب من بعضها البعض.

وكلما اصطدمت المادة والمادة المضادة فإنها تدمر بعضها البعض

مع إطلاق كمية هائلة من الطاقة يعادل E = mc2،

حيث m هي الكتلة المركبة من الجسيمات، سي هي سرعة الضوء، و E هي الطاقة المحررة.

وغالباً ما تحدث هذه الاصطدامات في مسرعات الجسيمات الكبيرة،

حيث يمكن تحويل الطاقة بالطريقة الأخرى إلى المادة بتطبيق نفس المعادلة.

وهذه العملية يمكن أن تنتج العديد من الجسيمات الغريبة

وغالباً تكون ثقيلة (لها كتلة كبيرة) والتي توجد فقط لفترة قصيرة.

 

صورة محاكاة لما يحدث للجسيمات بمصادم هادرون العملاق

 

ومعظم الجسيمات المكتشفة يتم تخليقها عن طريق تسريع الجسيمات وتصادمها ضد بعضها البعض،

لخلق وابل ضخم من الجسيمات دون الذرية الجديدة والتي تنحل بسرعة كبيرة.

 

الجسيمات دون الذرية
صورة لمصادم هادرون العملاق

 

ومع ذلك فلأن الجسيمات تتحرك بالقرب من سرعة الضوء،

فإن قوانين النسبية الخاصة تصبح مهمة ويحدث تمدد للزمن.

وهذا يعني أن الوقت يمر أبطأ بالنسبة للجسيمات،

ويمكن أن تسافر (ويمكن أن تقاس) على مسافة أطول مما تنبأت به العلوم غير النسبية.

لمزيد من المعلومات شاهدالفيديو التالي:

سيتم إستعراض اعمق لجميع الجسيمات التي تم إكتشافها للآن

مما أدى لظهور لغز جديد حير العلماء!

لمشاهدة الفيديو :

 

 

***



**

المصدر:

 

تجميع وترجمة المعلومات بواسطة موقع مجلة علوم الفلك والفضاء

 

**

اترك رد